كود التفعيل

98143536011731855534972617934112457148475336428348452135458731254559748582068942527458157502139574931324789133841251

كاسبرسكي تنفي الاتهامات الخطيرة الموجهة لها

كاسبرسكي تنفي الاتهامات الخطيرة الموجهة لها
نفت الشركة الروسية الشهيرة "كاسبرسكي" و المتخصصة في الأمن المعلوماتي و مضادات الفيروسات المعلومات التي انتشرت مؤخرا و التي اتهمتها بإنشاء برمجيات خبيثة وهمية و ذلك من أجل تضليل منافسيها، حيث تشير المعلومات أن كاسبرسكي قامت بهذه الممارسات لمدة سنوات.

و كانت وكالة الأنباء الدولية المعروفة "رويترز" قد نشرت في نهاية الأسبوع الماضي مقالا يشرح فيه اثنين من الموظفين في الشركة الروسية كاسبرسكي رفضا الكشف عن هويتهما كيف أن الشركة قامت بالتلاعب ببعض البرمجيات و تقديمها على أنها برمجيات خبيثة من أجل تضليل الشركات المنافسة، حيث يشير المقال إلى أن هذا القرار اتخذه المدير التنفيذي للشركة و مؤسسها "يوجين كاسيرسكي".

و حسب المقال فإن الشركات الأمنية العاملة في هذا المجال تقوم بمشاركة المعلومات الأمنية حول الفيروسات و البرمجيات الخبيثة من أجل حل أفضل لهذه المشاكل و يتم ذلك عبر منصة مخصصة لهذا المجال و هي"VirusTotal"، حيث أشار موظفا كاسبرسكي اللذين اعتمدت عليهما رويترز في هذا المقال أن الشركة تقوم بحقن كود خبيث في عينة من البرمجيات السليمة و القانونية ثم تقوم بذلك بإرسال التحذير من هذا البرنامج إلى منصة VirusTotal على أنه يشكل خطرا على حواسيب المستخدمين باعتباره برنامجا خبيثا، و هو ما تقوم بتلقفه الشركات الأمنية الأخرى من دون تحقق و تطبقه على مضاداتها للفيروسات و هو ما يؤثر على سمعتها بمقابل نجاعة كاسبرسكي مما يعني أن الشركة خرقت قانون المنافسة الشريفة و قامت بتضليل منافسيها.

من جهته نفى يوجين كاسبرسكي المؤسس و المدير التنفيذي للشركة هذه المزاعم من رويترز و أشار أن الأمر يتعلق بمشكلة عاني منها جميع مطوري مضادات الفيروسات في الفترة ما بين 2012/2013 حيث عانوا من تحذيرات كاذبة حول برمجيات سليمة صنفت على أنها خبيثة، فيما اعتبر أن المصدر الذي اعتمدت عليه رويترز غير ذو مصداقية و مشكوك في صحته.


اسفل التدوينة