واتس آب ، فيسبوك ، أنترنت ، شروحات تقنية حصرية - المحترف على عكس تويتر التي تسمح بالعمل من البيت بشكل دائم.. جوجل تغير سياستها في هذا المجال

على عكس تويتر التي تسمح بالعمل من البيت بشكل دائم.. جوجل تغير سياستها في هذا المجال

على عكس تويتر التي تسمح بالعمل من البيت بشكل دائم.. جوجل تغير سياستها في هذا المجال

منذ بداية جائحة كوفيد 19 تحولت الشركات بشكل عام و شركات التكنولوجيا بشكل خاص إلى نمط العمل من البيت و هو النمط الذي ساهم في تجنب ارتفاع حالات الإصابة بالعدوى، لكن كان من الواضح أن بعض الشركات كانت متحمسة لتطبيق هذا النمط حتى بسشكل دائم، في حين أن شركات أخرى لم تكن كذلك.


و من بين الشركات التي لا يبدو أنها كانت متحمسة للعمل من البيت يوجد هناك شركة ألفابت، الشركة الأم لجوجل، حيث أكدت خلال شهر يوليوز من العام الماضي أنها ستقوم بتمديد إمكانية عمل موظفيها من البيوت و ذلك إلى غاية نهاية شهر يونيو من العام الجاري، و كانت جوجل قد أشارت في شهر ماي 2020 إلى أنها ستبدأ بفتح مكاتبها لعدد من موظفيها الذين يعتبر حضورهم ضروريا لمقرات العامل ابتداء من شهر يونيو ، فيما سيستمر الباقون في العمل من منازلهم.


و كانت آخر الأنباء  الواردة في شهر ديسمبر الماضي من النيويورك تايمز تشير إلى أن شركة جوجل قررت تمديد عودة موظفيها إلى المكاتب إلى غاية سبتمبر من العام 2021، حيث أشارت المصادر أن الرئيس التنفيذي سوندار بيتشاي قال في رسالة بريد إلكتروني إلى الموظفين إن الشركة ستختبر فكرة أسبوع العمل المرن حيث سيعمل الموظفون على الأقل ثلاثة أيام في الأسبوع في المكتب من أجل التعاون وفي المنزل لبقية الوقت. 


أما الأخبار الجديدة تشير إلى أن جوجل غيرت سياستها فيما يتعلق بالعمل من البيت، إن الموظفين يمكنهم العمل من المنزل في خارج الولايات المتحدة الأمريكية لأكثر من 14 يوما في السنة إذا تقدموا بطلب للحصول عليها، فيما ستواصل جوجل ترتيباتها الحالية للعمل من المنزل حتى 1 سبتمبر لكنها ستسمح للأشخاص بالعودة طواعية اعتبارا من شهر ماي المقبل، فيما نصحت الشركة الموظفين بالحصول على لقاح كوفيد 19 قبل العودة إلى المكاتب من دون أن تجعل ذلك إلزاميا.


و قد كان واضحا أن جوجل تمتلك رؤية أخرى للعمل من البيت، حيث و على عكس الشركات الأخرى خصوصا تويتر التي سمحت لموظفيها الذين يرغبون بالعمل من البيت مدى الحياة، فإن جوجل رفضت الفكرة، و قالت أن العمل من البيت سيكون أمرا مؤقتا و محدودا.

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *