كود التفعيل

98143536011731855534972617934112457148475336428348452135458731254559748582068942527458157502139574931324789133841251

نصائح لإدارة ذاكرة الوصول العشوائي على الحواسيب لأداء أفضل

العمل المستمر على الحاسوب و تشغيل العديد من البرامج دفعة واحدة هنا يترتب عليه بطئ ملحوظ في الأداء و يكون السبب من بين الكثير يرجع إلى قدرة ذاكرة الوصول العشوائية, إذ كلما امتلأت سعتها التخزينية يكون في المقابل بطئ في الأداء و أيضا يبدأ المعالج ببذل جهد أكبر, حيت في ما يلي من التدوينة سنشاركك ببعض النصائح التي تمكنك من إدارة ذاكرة الوصول العشوائية.

تحرير ذاكرة الوصول العشوائي لأداء أفضل  

إعادة تشغيل الحاسوب

مسألة إعادة تشغيل الحاسوب سيترتل عنها تفريغ محتوى الذاكرة العشوائية لأنها تقنيا جميع العمليات التي تحفظها يتم حذفها فور فصلها عن التيار و هنا ستتمكن من تفريغ كل العمليات التابع لبرامج سبق و كانت قيد الاشتغال و يمكنك عندها إعادة تشغيل أي برنامج تود أن تشتغل به و بالفعل ستلاحظ أن المساحة قد تم تفريغها... أيضا معلومة أنه كلما تركت حاسوبك قيد الاشتغال لأيام ( " هنا نقصد بقيد الاشتغال أي لم تتم أي عملية إيقاف التشغيل الكامل للحاسوب أما عن تركه في بوضعية Sleep فهو يعد لا زال قيد الاشتغال " ) فعندها الذاكرة العشوائية ستضل تحتفظ ببعض العمليات التابعة لبرامج سبق لك و قمت بغلقها.

مراقبة نشاط التطبيقات

بخصوص هذه المسألة من الضروري مراقبة التطبيقات و بالتحديد اشتغال التطبيقات حيت كما نعلم توجد تطبيقات تكتسح كما كبير من منسوب الرامات ( الذاكرة الوصول العشوائية ) و قوة المعالج على سبيل المثال المتصفحات و هذا أمر طبيعي لأن أغلب المتصفحات فور اشتغالها فهي تقوم بتشغيل برامج و خدمات تستهلك جزء من ذاكرة الوصول العشوائية لكن ماذا لو كنت تستخدم برمجيات عوض المتصفحات هي من تقوم بإكتساح مساحة الرامات و لتحيط بهذا علما هنا سيتعين عليك مراقبة نشاط اشتغال التطبيقات لكي تعلم ما هو التطبيق الذي يكتسح الذاكرة بشكل غير اعتيادي لتقوم باتخاذ اجراءات حوله... فقط نقطة مهمة أنه إذا كنت تشتغل ببرمجيات ذات خدمات التعديل و المونتاج و ما إلى ذلك هنا كن على علم أنها تكتسح منسوب رامات أكبر لكن فور غلق البرامج مباشرة يتم تحرير مساحة الذاكرة المستهلكة.

و بخصوص البرنامج الذي يمكنك من مراقبة نشاط التطبيقات نجد برنامج Task Manager المدمج في أنظمة الـ Windows, فقط ما عليك سوى ان تتجه إلى مربع البحت الخاص بـ Windows ضمن قائمة إبداء و كتب Task manager أو Gestionnaire des Taches  إذا كنت تعمل بنظام بالغة الفرنسية... بعدها ستنبثق لك نافدة من خلالها سيكون لك إطلاع كامل حول التطبيقات القيد التشغيل.

إلغاء تثبيت التطبيقات

مسالة إلغاء تثبيت التطبيقات ليست فقط ستساعدك في كبح و تقنين مستوى استهلاك مساحة ذاكرة الوصول العشوائية بل أيضا ستساعدك في تفريغ مساحات تخزين على القرص الصلب و التي يمكنك الاستفادة منها, أيضا هذه النقطة مهمة حيت أغلبنا يقوم بتثبيت برمجيات على الحاسوب سواء لتجربتها أو فقط بكون انتابك بعض الحماس حول تثبيتها لكن سرعان ما تتناساها و لا تستخدمها و في المقابل تلك البرامج ستجدها في بعض الأحيان يقوم باكتساح جزء من الرامات أو لنقل ذاكرة  الوصول العشوائية و هذا ما لا تريده  حتا لوكان الجزء صغير حيت ذلك الجزء يمكن أن تستفيد منه... و هنا ما عليك سوى إلغاء تثبيت هذه البرمجيات.

استخدام تطبيقات خفيفة الوزن 

هل تعمل في مجال تعديل الصور بشكل مداوم هنا بكل تأكيد ستحتاج برامج لتعديل الصور للمحترفين متل Photoshop  لكن ماذا لوكنت فقط تود عمل بعض التعديلات الطفيفة و التي لا تحتاج منك سوى برنامج صغير هنا سيتعين عليك أن تبحت على بديل خفيف و ظريف لبرنامج الـ Photoshop يلبي فقط ما تحتاجه لعمل التعديل متل برنامج GIMP و هذا أيضا ينطبق على البرمجيات الأخرى التي تكتسح من موارد الحاسوب أي من أجل الاستفادة من الرامات و تشغيل عليها العديد من البرامج دفعة واحدة ما عليك سوى التفكير ببرامج تؤدي المهام التي تودها شريطة أن تكون برامج خفيفة لكي لا تستهلك موارد أكبر فور تشغيلها و العمل بها.

ترقية الذاكرة  

إذا كنت تود ان تعمل على الحاسوب الخاص بك و لكن ترى أن الذاكرة الوصول العشوائي لا تلبي حاجياتك يبقى لك خيار أفضل هو أن تقوم بترقيتها من مساحتها الأصل إلى مساحة أكبر و ذلك بتوافق مع إمكانات حاسوبك... و لكي تتفادى كل النواتج التي قد تهدد سلامة حاسوبك مثلا كأن تقوم بتبديل الرامات دون أن تكون لك خبرة مسبقة و من المحتمل أن يترتب عن هذا بعض المشاكل أو الأعطاب التقنية, في هذه الحال لن تجد أفضل من التقني الذي يعمل بمجال قطاع غيار الحواسيب و الذي بدوره سيقوم بتركيب الرام الجديد فور اقتنائها بمقابل مادي جد مناسب عوض أن تقوم بذلك بنفسك.

الكاتب: بدر الدين فهيم