كود التفعيل

98143536011731855534972617934112457148475336428348452135458731254559748582068942527458157502139574931324789133841251

إدمان الألعاب الإلكترونية يرقى إلى اضطراب في الصحة العقلية!

إدمان الألعاب الإلكترونية يرقى إلى اضطراب في الصحة العقلية!
تعتبر ظاهرة إدمان الألعاب الإلكترونية واحدة من أكثر الظواهر انتشارا مع التمدد الكبير للمجال التكنولوجي، وهو الأمر الذي ليس بالجديد، لكن الجديد هو التصنيف الأخير لمنظمة الصحة العالمية وهي أعلى هيأة دولية في هذا المجال والذي يصنف هذه الظاهرة في خانة الأمراض العقلية.

منظمة الصحة العالمية وفي تصنيفها السنوي للأمراض والاضطرابات الصحية قامت بإدراج إدمان ألعاب الفيديو والألعاب الإلكترونية الرقمية عامة في خانة الأمراض حيث أنها ترقى إلى وصف اضطراب في الصحة العقلية، حيث أن بعضا ممن يعانون من هذه الظاهر يفضلون مواصلة اللعب بشكل مستمر ومتواصل في بعض الأحيان لما يفوق الـ 20 ساعة وذلك على حساب حياتهم الاجتماعية من عمل ودراسة بل وحتى وتناول الطعام، رغم أن المنظمة أقرت أن هذا المشكل لا يتعلق سوى بأقلية قليلة من ممارسي هذه الألعاب.
في المقابل ردت منظمة "إئتلاف ألعاب الفيديو" التي تجمع كبار مصنعي هذه الصناعة، ردت بالتعبير عن قلقها من استمرار اعتبار منظمة الصحة العالمية إدمان الألعاب الإلكترونية كاضطراب عقلي، وأشارت إلى أن 2 مليار شخص عبر العالم يستمتعون بشكل آمن بالألعاب الإكترونية، مشيدة بقيمها التعليمية والترفيهية المعترف بها.


إرسال تعليق

اسفل التدوينة

اعلان اعلى تعليقات