كود التفعيل

98143536011731855534972617934112457148475336428348452135458731254559748582068942527458157502139574931324789133841251

إنترنت من الفضاء: أول قمرين صناعيين لبث الإنترنت لكوكب الأرض بسرعات عالية من سبيس إكس

في السنوات الأخيرة رأينا كيف تتسابق الشركات الكبيرة من اجل ان تكون السباقة في إطلاق الإنترنت من الفضاء ، وقد شاهدنا مجموعة من الأفكار من شركة جوجل ، وفيسبوك وغيرهما ، ولكن هناك شركة اخرى دخلت هذه المعركة وهي شركة صواريخ الفضاء التجارية الأميركية سبيس إكس.

 سبيس إكس هي شركة خاصة أمريكية تختص بصناعات تكنولوجيا الفضاء والرحلات الفضائية . وقد بدأت تلك الشركة وتحملت عدة خسائر فيما تقوم به من أعمال، إلا أنها استطاعت خلال سنوات قليلة لأن تصبح أهم الجهات العاملة في مجال النقل الفضائي. وقد نجحت هذه الشركة في لفت الانتباه إليها ، وكانت آخر نجاحاتها إطلاق صاروخها فالكون هيفي، أقوى صاروخ في العالم، إلى الفضاء بنجاح، في أول اختبار لإطلاقه.

شركة إيلون ماسك هذه اكدت على نيتها في إطلاق نوع جديد من الاقمار الصناعية ولكن هذه المرة من اجل بث الإنترنت من الفضاء بسرعات عالية . وهذا الامر ليس جديد بل أكده  إيلون ماسك المدير التنفيذي للشركة قبل ثلاثة سنوات .

وبالفعل في بداية هذه السنة قامت شركة "سبيس إكس" باطلاق قمري "Titan A" و"Titan B" إلى المدار حول الأرض، هذان القمران سيختبران قدرة الشركة في إيصال إنترنت بسرعات عالية ببث الإشارات لتصل إلى كافة أرجاء العالم من الفضاء.

طبعا كما أشرنا في مقالة سابقة هذه الفكرة ستكلف مليارات الدولارات ، وتستغرق 5 سنوات من اجل ان تظهر للمستخدمين حول العالم . وقد تم نشر صورة في الكثير من المواقع حول الباقات التي من الممكن ان نراها في هذه الشبكة العالمية الجديدة 

طبعا هذه الصورة غير رسمية وتبقى فقط مجرد تصور حول ما يمكن أن تقدمه الشركة 
إرسال تعليق

اسفل التدوينة

اعلان اعلى تعليقات