كود التفعيل

98143536011731855534972617934112457148475336428348452135458731254559748582068942527458157502139574931324789133841251

فشل جديد لتقنية "Face ID" واتهامات لشركة آبل بالعنصرية!

فشل جديد لتقنية "Face ID" واتهامات لشركة آبل بالعنصرية!
من الواضح أن مشاكل شركة آبل مع هواتف آيفون لن تنهي قريبا، فبعد الاتهامات التي وجهت للشركة حول تعمدها الإبطاء من سرعة النسخ القديمة من هواتف آيفون والذي اعترفت به الشركة رسميا، تجد آبل مرة أخرى نفسها في قفص الاتهام وهذه المرة مع هاتفها الجديد آيفون X.

وهذه المرة فإن مشاكل آبل مع هواتف آيفون تأتي من الصين حيث منشأ الآيفون وأكبر سوق له، حيث انتشرت على وسائل الإعلام حالة أحد المستخدمين الذي يدعى "ليو آن" من مدينة شنغهاي اشترى لزوجته هاتف آيفون X لكنه تفاجئ بأن ابنهما الصغير قادر على فتح قفل الهاتف اعتمادا على تقنية التعرف على الوجوه Face ID، وحينما اتصل الرجل بمصلحة العملاء في شركة آبل أفادوا بأن الأمر قد يكون راجعا للتشابه الكبير بين الأم وابنها، وهو التفسير الذي لم يحظى بقبول كبير وسط المستخدمين.
لكن حالة عائلة "ليو آن" لم تكن معزولة في الصين، إذ اهتمت وسائل الإعلام الصينية والعالمية بحالة جديدة خلال الأسبوع الماضي، حيث أن أحد المستخدمات الصينيات لهاتف آيفون X في مدينة "نانجينغ" شرقي الصين لاحظت أن زميلتها في العمل استطاعت فتح هاتفها المحمي بتقنية Face ID بكل سهولة رغم أنهما ليستا بقريبتين وهو ما دفعهما إلى الذهاب إلى متجر آبل القريب وإعادة التجربة أمام الموظفين لإثابت صحة ذلك.

الحالات المتكررة لفتح هواتف آيفون X وتجاوز ميزة الحماية الخاصة بالتعرف على الوجوه Face ID خصوصا في الصين دفعت الكثيرين لاتهام آبل بالعنصرية وأنها لا تولي الاهتمام اللازم بالمستخدمين من أصول آسيوية في ابتكاراتها التقنية الحديثة رغم تأكيدات الشركة بأن هذه الحالات تبقى معزولة.


إرسال تعليق

اسفل التدوينة

اعلان اعلى تعليقات