كود التفعيل

98143536011731855534972617934112457148475336428348452135458731254559748582068942527458157502139574931324789133841251

"بلاك فرايدي جوميا".. أكبر كذبة في تاريخ الإنترنت المغربي؟!

"بلاك فرايدي جوميا".. أكبر كذبة في تاريخ الإنترنت المغربي؟!
اتهم الكثير من المستخدمين المغاربة اليوم شركة جوميا للتسوق عبر الإنترنت بالنصب والاحتيال عليهم بسبب ما أسموه عدم احترامها لتعهداتها على هامش فعالية "البلاك فرايدي" والذي ينطلق في 24 نوفمبر من كل عام.

وضجت وسائل التواصل الاجتماعي وعلى الأخص موقع فيسبوك بمنشورات وتعليقات تهاحم شركة جوميا بسبب عدم تحقيقها لوعودها، حيث انطلقت فعاليتها في منتصف ليلة الجمعة 24 نوفمبر، وقدمت الشركة كما أشارت لذلك سابقا عروضا خيالية مع خصومات كبيرة إلا أن المشكلة أن الغالبية العظمى من المستخدمين لم تستفد من ذلك.

واتهم المستخدمون شركة جوميا بالكذب والنصب بعد توقف موقعها وتطبيقها الإلكتروني ثواني قليلة فقط بعد انطلاق عرض البلاك فرايدي ليعود للعمل بعد قراية 10 دقائق ليجد المستخدمون العرض قد انتهى على حد تعبيرهم مع إشارة الموقع إلى أن كل المنتجات المتوفرة قد تم بيعها.
غضب المستخدمين انتقل إلى الصفحة الرسمية لجوميا حيث عبر الكثير منهم عن عدم رضاهم من خلال الرسائل والتعليقات، فيما أشارت الشركة إلى أن السبب الذي جعل الكثيرين لا يستطيعون الولوج إلى الموقع أو عدم تمرير طلبياتهم هو الطلب الكبير والذي قدرته جوميا بالآف مع محدودية المخزون على حد تعبيرها وهو الأمر الذي يبدو أن المستخدمين المغاربة لم يقوموا باستساغه، خصوصا أن الشركة لم تقم بتحديد حجم المخزون من السلع المطلوبة بشكل كبير قبل بداية العرض

ولا تعتبر هذه المرة الأولى التي تتلقى فيها شركة جوميا اتهامات من هذا النوع، حيث تعرضت طوال السنوات الثلاثة الماضية لهذه الانتقادات.


إرسال تعليق

اسفل التدوينة

اعلان اعلى تعليقات