كود التفعيل

98143536011731855534972617934112457148475336428348452135458731254559748582068942527458157502139574931324789133841251

بعد يومين من إعلان غالاكسي نوت 8.. ضربة جديدة لسمعة سامسونغ

بعد يومين من إعلان غالاكسي نوت 8.. ضربة جديدة لسمعة سامسونغ
يبدو أن سامسونغ ما إن تخرج من ورطة تهدد سمعتها إلا وتدخل من جديد في نفق آخر، وفي الوقت الذي كانت فيه مشاكل الشركة التي أثرت على سمعتها الصناعية مؤخرا بسبب مشاكل في بطارية غالاكسي نوت 7 وتسببت في فضيحة حقيقية قد انتهت بعد إعادة النوت 7 للأسواق بعد تجديده وإطلاق النوت 8 قبل يومين، فإن المشكلة الجديدة تتعلق بالسمعة المعنوية للشركة.

وهكذا فقد أدانت محمكة في كوريا الجنوبية نائب رئيس شركة سامسونغ والوريث الشرعي لها "لي جاي يونغ/ Lee Jae-yong" بالحبس لمدة 5 سنوات وذلك على خلفية قضية رشوة هزت البلاد في الفترة الأخيرة وتسببت في أزمة سياسية تم على إثرها إسقاط رئيسة البلاد "باك غن هي/ Park Geun-hye".

وكانت سامسونغ برئاسة لي جاي يونغ وريث الشركة قد تورط في هذه الفضيحة السياسية والاقتصادية التي تفجرت في العام الماضي 2016، وهو ما فضحته الوثائق والتحقيقات طوال شهور، حيث أدين بتهمة دفع رشاوى لصالح رئيسة كوريا الجنوبية من أجل تمتع شركة سامسونغ بعدد من الامتيازات من طرف الحكومة الكورية الجنوبية.

ويعتبر لي جاي يونغ هو الرئيس الفعلي للشركة خصوصا بعد تنحي والده وهو يبلغ من العمر 49 سنة، ويعد حكم السنوات الخمس حكما مخففا بالنظر إلى أنه كان يواجه حكما قد يصل إلى 12 سنة، لكن محاميه يواصلون الأمل في أن المحكمة العليا الكورية الجنوبية قد تبرأه أو تخفف الحكم في نهاية المطاف، علما أن هذه القضية ذات الأبعاد السياسية والاقتصادية تسببت في الإطاحة بالرئيسة الكورية الجنوبية باك غن هي.


إرسال تعليق

اسفل التدوينة

اعلان اعلى تعليقات