كود التفعيل

98143536011731855534972617934112457148475336428348452135458731254559748582068942527458157502139574931324789133841251

هل صوري على الفيسبوك ملك لي ... أم أن الموقع يقوم بالمتاجرة بها؟

   كثيرا ما نقوم برفع صورنا و معلوماتنا الشخصية على عملاق التواصل الاجتماعي فيسبوك. إلا ان العديد من الأسئلة و الاستفسارات تظل متبادرة لنا في أذهاننا، إذ قد يتجلى معظمها في كون هل بالفعل يقوم فيسبوك بحفظ صورك الخاصة على خوادمه أم أنه يقوم ببيعها لجهات و أطراف ثالثة؟ لذى اليوم، و من خلال هذه التدوينة، سأقوم بتوضيح لك الصورة بشكل أكبر، حتى يسعك معرفة الإجابة عن هذا السؤال.



إن كنت تبحث عن إجابة صريحة و مختصرة للسؤال فهي كالآتي : لا، لا يقوم فايسبوك بامتلاك صورك و لا منشوراتك، و ذلك ببساطة راجع لكون قوانين حقوق الملكية لا تؤمن بهذا المبدأ. فإن قمت برفع صورة، مقطع فيديو، أو أي منشور يخصك،  فإن هذه المعلمات ستظل تحت تصرفك الشخصي و في ملكيتك الخاصة، لا ملكية الموقع. و قد أشار فيسبوك لهذه النقطة من خلال صفحة شروط الخدمة الخاصة به، كما أكد ضرورة الانتباه لها.


"تؤول إليك ملكية كل المحتوى والمعلومات التي تنشرها على فيسبوك، ويمكنك التحكم في كيفية مشاركتها من خلال الخصوصية وإعدادات التطبيقات لديك. علاوةً على ذلك:
  1. بالنسبة للمحتوى المحمي بحقوق الملكية الفكرية، مثل الصور ومقاطع الفيديو (المشار إليه لاحقًا بالمحتوى المحمي)، فإنك تمنحنا تحديدًا الإذن التالي، وبما يخضع لـ الخصوصية وإعدادات التطبيق لديك: إنك تمنحنا ترخيصًا  دوليًا غير حصري قابل للنقل والترخيص من الباطن وغير محفوظ الحقوق لاستخدام أي محتوى محمي تنشره على فيسبوك أو له صلة بفيسبوك (المشار إليه لاحقًا بترخيص المحتوى المحمي). ينتهي ترخيص المحتوى المحمي هذا عندما تحذف المحتوى المحمي الخاص بك أو عندما تحذف حسابك ما لم تكن قد تمّت مشاركة محتوى حسابك مع آخرين لم يقوموا بحذفه.
  2. عندما تحذف محتوى محمي، يتم ذلك بطريقة مشابهة لطريقة تفريغ سلة المحذوفات على جهاز كمبيوتر. ولكن، أنت تدرك أن المحتوى المُزال قد يبقى ضمن النسخ الاحتياطية لفترة زمنية معقولة (لكنه لن يكون متوفرًا  للآخرين)."



 ما هي الحقوق التي تملكها فيسبوك على منشوراتي؟


بعد دراسة معمقة لشروط و بنوذ خدمة موقع التواصل، تَبين أن شبكة التواصل هاته تحصل على "ترخيص  دولي، غير حصري، قابل للنقل والترخيص من الباطن وغير محفوظ الحقوق" كل مرة تقوم فيها برفع صورك. الشيء الذي يعني أنك لا تزال تستحوذ على هذه الصور مع استمرار ملكيتك لها. 

ماذا يعني ذلك؟


العبارة أعلاه تتضمن "ترخيص دولي، غير محفوظ الحقوق"، ما يعني أن موقع فيسبوك يستطيع استخدام صورك هذه في ما قد يراه مناسبا. كما أنه لا يحق لأي مستخدم مطالبة الموقع بمقابل مادي إزاء هذا التصرف.
هذا من جهة، لكن ماذا عن عبارة "قابل للنقل و الترخيص من الباطن"؟ و هذا يعني أن الشركة قد تفوض هذا الترخيص إلى أي جهة أخرى، و ذلك سيتم مرة أخرى دون طلب أو استشارة منك.
أما عبارة "غير حصري"، فتعني أنه من المسموح لك نقل تصريح استعمال صورك الى أي شخص آخر على الموقع، دون تدخل من فريق عمل فيسبوك. فرفعك لإحدى صورك على الموقع لا يعني بالضرورة عدم مشاركتها على باقي وسائط التواصل الاجتماعية كتويتر، لينكدين ... و غيرها من المواقع.

ما المقصد إذن من وضع كل هذه القوانين؟


لكي يعمل موقع فيسبوك كما هو عليه الحال الآن، فإن القوانين المسطرة أعلاه كانت إلزامية. حيث أنه بغياب هذه القوانين، فنشر صورك الخاصة بين أصدقائك على حائطك قد يعد شيئا مستحيلا القيامُ به.
إن لم تكن هذه الصلاحيات موجودة، فسيكون هناك انتهاك كبير لقوانين حقوق الملكية المعمول بها، و التي سينتج عنها بالمقابل محاكمة لكلا الطرفين من طرف الجهات القانونية. 

كيف يمكنني إذن التحكم في صوري و بياناتي على الموقع؟


لا زلت تملك الحرية في تقييد صورك عبر اختيارك لمن يشاهدها. و هكذا لن يستطيع أحد الدخول لبياناتك و تحميلها. إذ أن كل ما عليك فعله هو القيام ببعض التعديلات على صفحة الحماية الخاصة بك. أما بالنسبة للملكية، فستتمكن من التحكم في كل ما يتم نشره على الموقع و امتلاكه، لكن هذا الأخير سيتمكن من استعمال منشوراتك هذه تحت تصرفه التام.
ختاما، تذكر صديقي أن الشركة لن تقوم بأي استخدام غير أخلاقي لمنشوراتك على الشبكة، لذى لا تقلق حيال ذلك. فالموقع يكسب ملايين الدولارات كل يوم، و لن يضطر للقيام ببيع صورك مقابل دولارات قليلة. فتواجد هذه البنوذ ليس موجودا إلا من أجل جعل الموقع يعمل كما يفعل الآن، دون الوقوع في مشاكل، جلها قد تكون شكاوى قضائية.









إرسال تعليق

اسفل التدوينة

اعلان اعلى تعليقات