ماذا تعرف عن الهاكر الروسي ، الاخطر في العالم والمطلوب الاول لـFBI !

إعلان على الحواسيب

إعلان على الهواتف فقط

لا شك ان لروسيا نصيب كبير في مجال الاختراقات التي تحدث في العالم خاصة في مجال التكنولوجيا والتقنية والعمليات المرتبطة بها . روسيا تمتلك اقوى الهاكرز في العالم وهو ما يكشفه العديد من التقارير التي تنشر بين حين واخر . احد هؤلا الهاكرز هو "يفغيني بوغاتشوف" . فما تعرف عنه ولما يلاحقه مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي !


يفغيني بوغاتشوف  هو هاكر روسي عمر 33 عام ويعيش في الاراضي الروسية ، ويعد  الأخطر على مستوى العالم ، وهذا بسبب مجموعة كبيرة من الاختراقات التي قام بها واستلائه على ملايين من الحسابات حول العالم . ويعتبر المطلوب رقم 1 لدى أجهزة الأمن العالمي.

الهاكر ظهر اسمه في سنة 2014 بعد ان أعلنت وزارة العدل الأمريكية عن تفكيك شبكة إلكترونية زرعت برامج خبيثة على ما يتراوح بين 500 ألف ومليون حاسوب عبر العالم وتسببت باختفاء ملايين الدولارات من حسابات مصرفية.

حيث كشفت التحقيقات عن كون  يفغيني بوغاتشوف هو مؤسس هذه الشبكة صاحبة فيروس "غيم أوفر زيوس"،والذي وصف بانه من الأخطار الإلكترونية الأكثر تطورا في تاريخ الإنترنت.

ويعيش بوغاتشوف الآن في منتجع  البحر الأسود ، حيت يستمتع بوقته في قواربه الخاصة ، ويمتلك يخت خاص به ايضا ومجموعة من الفيلات في اوربا وسيارات . كما يمتلك حسابات بنكية بملايين الدولارات ، بالاضافة لجوازات سفر متعددة.

وترفض روسيا تسليمة للسلطات الامريكية ، بسسب انه لم يرتكب اي جريمة في الاراضي الروسية ، ولا تستطيع القبض عليه بمجرد انه مطلوب للسلطات الامريكية ، فيما كشف العديد من التقارير الاخبارية كون الهاكر بوغاتشوف يعمل مساعدا وكالات الاستخبارات الروسية في التجسس على خصومها.

كما تشير تقارير اخرى بكونه من الاشخاص الذين جندتهم موسكو للتدخل في سير الانتخابات الرئاسية الأمريكية.ووفقا لصحيفة "نيويورك تايمز " فان مكتب التحقيقات الفدرالي الأميركي رصد مكافأة قدرها 3 ملايين دولار مقابل معلومات تؤدي إلى اعتقاله.
 



إرسال تعليق