السوري صاحب صورة ميركل الشهيرة يخسر معركته مع فيسبوك

إعلان على الحواسيب

إعلان على الهواتف فقط

السوري صاحب صورة ميركل الشهيرة يخسر معركته مع فيسبوك
خسر اللاجئ السوري أنس معضماني القضية التي رفعها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك لإجبارها على وقف انتشار صورته مع المستشارة الألمانية "أنجيلا ميركل" بعدما رفضت محكمة ألمانية طلب اللاجيء السوري والذي لقي تضامنا واسعا عبر العالم.

وكان الشاب السوري أنس معضماني قد التقط صورة سيلفي مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل خلال العام 2015 أثناء زيارتها لأحد مراكز اللاجئين في ألمانيا، إلا أن هذه الصورة البسيطة تم توظيفها من طرف عدد من مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي المنتمين إلى التنظيمات اليمينية المتطرفة من أجل الإساءة إلى سمعة معضماني، حيث تم الإشارة إليه في أكثر من مرة على أنه مسؤول أو متورط في عدد من العمليات الإرهابية التي ضربت دولا أوروبية.
موجات الهجمات العنصرية التي تعرض لها اللاجئ السوري أنس معضماني بسبب صورته مع أنجيلا ميركل دفعته إلى رفع دعوى قضائية في محكمة "فورتسبورغ" في ولاية بافاريا ضد موقع فيسبوك لإجباره على حذف جميع المشاركات المبنية على صورة السيلفي المذكورة وهو الطلب الذي تقدم به معضماني منذ فترة، إلا أن فيسبوك ظل يرفض ذلك ولم يحذف إلا عددا قليلا من المشاركات السيئة المبنية على هذه الصورة.

محكمة "فورتسبورغ" رفضت يوم أمس الثلاثاء 7 مارس طلب اللاجئ السوري أنس معضماني بسحب صور السيلفي مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل والتي تستخدم لوصفه بالإرهاب، حيث بررت المحكمة الألمانية قرارها بأن موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك غير مسؤول عن انشار الصورة بهذه الطريقة، بالإضافة إلى أن الموقع غير قادر على رصد جميع الصور المعدلة التي تنال من سمعة أنس معضماني بالنظر إلى العدد الضخم من المنشورات اليومية على شبكتها.

إرسال تعليق