بعد نفيها في السابق.. سامسونغ تؤكد إعادة هواتف غالاكسي نوت 7 المجددة إلى الأسواق

إعلان على الحواسيب

إعلان على الهواتف فقط

بعد نفيها في السابق.. سامسونغ تؤكد إعادة غالاكسي نوت 7 المجددة إلى الأسواق
يبدو أن الأخبار التي أشارت منذ أسابيع إلى أن شركة سامسونغ ستعيد تسويق وبيع هواتفها الذكية من طراز غالاكسي نوت 7 قد صحت فعلا، فبعد النفي الذي وجهت به هذه التقارير الصحفية في البداية من طرف الشركة الكورية الجنوبية عادت هذه الأخيرة لتؤكد هذه المعلومة.

وكانت عدد من التقارير الصحفية خلال منتصف الشهر الماضي قد أشارت إلى أن الشركة الكورية الجنوبية سامسونغ تعتزم إعادة تسويق هتاتفها الذكي غالاكسي نوت 7 من جديد في أسواق الدول النامية رغم مشاكل الاحتراق والانفجار التي عانى منها في الفترة السابقة وذلك بعد نجاح الشركة في تحديد طبيعة المشكل ومعالجتها والمتعلق بالبطارية، حيث أشارت هذه التقارير أن سامسونغ ستقوم بإعادة تسويق هواتف غالاكسي نوت 7 المصلحة والتي تم استبدال بطارياتها القديمة ببطاريات جديدة آمنة، وهذه الهواتف هي من مخازن الشركة وتبلغ 2.5 مليون جهاز، كما أشارت بأن سامسونغ لا تفكر في تسويق هذه الأجهزة في الأسواق الأوروبية أو الأمريكية وإنما في أسواق الدول النامية في أسيا، كالهند وفيتنام.

إلا أن الرد على هذه الأخبار لم يتأخر كثيرا  حيث أن "Samsung India" الفرع الهندي لشركة سامسونغ أكد لوسائل إعلام محلية هندية أن التقارير التي تشير إلى أن سامسونغ ستعيد تسويق هواتف غالاكسي نوت 7 في الأسواق الهندية غير صحيح، وأنه لا يوجد هناك أي توجه لدى الشركة الكورية الجنوبية للقيام بهذه الخطوة، علما أن سامسونغ ستطلق اليوم  آخر تحديث لهواتف غالاكسي نوت 7 التي ما زالت موجودة لدى بعض المستخدمين، حيث سيعمل هذا التحديث الجديد على المنع النهائي لشحن هذه الهواتف، حيث سيصبح من المستحيل استمرارها في العمل بعد انتهاء شحن البطارية.

إلا سامسونغ عادت لتفاجئ الجميع حيث أعلنت يوم أمس الإثنين في بيان رسمي لها عن عزمها إعادة هواتف غالاكسي نوت 7 المعاد تجديدها إلى الأسواق، من دون أن تحدد الشركة موعدا محددا لذلك، كما أن سامسونغ لم تؤكد ما إن كانت هذه العملية ستشمل فقط الأسواق الناشئة أم كذلك الأسواق الأوروبية والأمريكية.

إرسال تعليق