بعد غالاكسي نوت 7.. سماعات لاسلكية تنفجر على متن طائرة

إعلان على الحواسيب

إعلان على الهواتف فقط

بعد غالاكسي نوت 7.. سماعات لاسلكية تنفجر على متن طائرة
يبدو أن هاتف سامسمونغ غالاكسي نوت 7 ليس وحده الذي يشكل خطرا على المستخدمين نتيجة انفجاره واحتراقه، بل كذلك سماعات الأذن الاسلكية، وهي الحادثة التي وقعت في أستراليا خلال الأيام الماضية وأثارت الكثير من الجدل، وهو ما سيطرح السؤال ما إذا كان هذا النوع من الأجهزة سينضاف إلى لائحة الأجهزة الممنوعة على متن الطائرات.

وسائل الإعلام الدولية المختلفة اهتمت خلال اليومين الماضيين بحادثة انفجار واحتراق سماعات لاسلكية على طائرة قادمة من العاصمة الصينية بكين ومتوجهة إلى ملبورن الأسترالية، الحادثة وقعت في الأجواء حينما غطت مسافرة في النوم وهي تضع هذا النوع من السماعات التي تعمل بالبطاريات.

الحادثة تسبب لهذه السيدة الأسترالية بحروق في وجهها ويديها وفي احتراق متواصل للسماعات بعد نزعهما ورميهما في أرضية الطائرة قبل أن يتدخل الطاقم وينجح في إطفاء النيران المشتعلة، لكن ذلك تسبب في تصاعد الأدخنة ما تسبب في اختناق الراكبين ومعاناتهم من ذلك طوال الرحلة.

من جهته عبر مكتب سلامة النقل الأسترالي "ATSB" عن قلقه بسبب الحادث وذكرت المستخدمين بضرورة إطفاء الأجهزة في حالة عدم استعمالها، خصوصا مع تكرار حوادث الأجهزة التي تعمل بالبطاريات.


إرسال تعليق