كبريات شركات العالم الرقمي تتحد ضد قرار ترامب بشأن حظر الهجرة

إعلان على الحواسيب

إعلان على الهواتف فقط

كبريات شركات العالم الرقمي تتحد ضد قرار ترامب بشأن حظر الهجرة
يبدو أن قضية قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بحظر سفر اللاجئين من سبع دول إسلامية ما زال يتفاعل في أوساط المجتمع الأمريكي لكن كذلك في أوساط العالم الرقمي، حيث قررت عدد من كبريات شركات التكنولوجيا الأمريكية اتخاذ خطوات ملموسة في مواجهة قرار ترامب الأخير.

ويتعلق الأمر بقرابة 100 شركة تكنولوجية أمريكية وعلى رأسها شركات معروفة كجوجل، فيسبوك، مايكروسوفت، آبل، تويتر أوبر قامت بوضع مذكرة قانونية لدى محكمة الاستئناف الأمريكية وذلك بغرض الوقف النهائي للقرار الصادر عن الرئيس الأمريكي الجديد دونالد ترامب والقاضي بحظر دخول اللاجئين من سبع دول إسلامية إلى تراب الولايات المتحدة الأمريكية.

وتنضم الشركات الأمركية المذكورة لشركة أمازون رائدة التجارة الإلكترونية والتي سبق لها خلال الأسبوع الماضي دعم الدعوى القضائية المرفوعة من طرف ولاية واشنطن ضد قرار ترامب، وتجد خطوات شركات تجمع "وادي السيليكون" تفسيرها من كون أن الأجانب لطالما شكلوا قوة التكنولوجيا الأمريكية، حيث أن الكثير من هذه الشركات يعمل فيها أجانب أو كان قد أسسها أجانب كستيف جوبز مثلا وهو ابن مهاجر سوري.


إرسال تعليق