عملية قرصنة إلكترونية تتيح الوصول إلى معلومات الآف جنود البحرية الأمريكية

إعلان على الحواسيب

إعلان على الهواتف فقط

موضوع


عملية قرصنة إلكترونية تتيح الوصول إلى معلومات الآف جنود البحرية الأمريكية
أعلن سلاح البحرية الامريكي عن تعرض بيانات الآف من الموظفين في سلك البحرية، ويتعلق الأمر ببيانات موظفين حاليين وسابقين، فيما تعتبر هذه العملية من أكبر عمليات القرصنة التي تعرضت الولايات المتحدة الأمريكية.

وفي الوقت الذي نفت فيه البحرية الأمريكية أن تكون أنظمتها قد تعرضت للقرصنة بشكل مباشر أشارت إلى أن القراصنة تمكنوا من قرصنة هذه المعلومات الحساسة بعد ولوجهم لحاسوب أحد الموظفين بشركة Hewlett Packard "إتش بي" والمتعاقد مع البحرية الأمريكية.

وأشارت البحرية أن عملية القرصنة تمت في نهاية شهر أكتوبر الماضي، إلا أنها لم تعلن عن الأمر إلا في الأسبوع الجاري، وتتعلق المعلومات المسربة خصوصا ببيانات موظفين حاليين وسابقين في البحرية الأمريكية وعلى رأس هذه المعلومات نجد الأسماء وأرقام الضمان الاجتماعي، وأشارت البحرية إلى أن عدد الموظفين المتضررين بلغ عددهم 134.000 موظف.


إرسال تعليق