أمازون مستعدة لدفع مليار دولار من أجل التوسع في الشرق الأوسط

إعلان على الحواسيب

إعلان على الهواتف فقط

موضوع


أدى تنامي الوعي المعلوماتي والإنفتاح التقني ببعض بلدان الشرق الأوسط إلى وقوع تغيرات جدرية في النمط الاستهلاكي لساكنة المنطقة، إذ لوحظ في السنوات الأخيرة إقبال متزايد على التسوق الإلكتروني، وتؤكد ذلك معطيات عديدة، سواء عدد المشتريات من طرف المستهلكين العرب من خلال الأسواق الإلكترونية العالمية (وخاصة الصينية)، أو بروز وتصاعد أسواق إلكترونية محلية بشكل متسارع... الشيء الذي جعل شركة عملاقة كأمازون تفكر جديا في الاستحواذ على هذا السوق الواعد.



تواردت مند البارحة أخبار متناثرة عن مشاورات تقوم بها أمازون من أجل الاسستحواذ على متجر souq.com المتمركز في دولة  الإمارات العربية المتحدة، بمبلغ يناهز 1 مليار دولار في صفقة إن حصلت ستكون من بين أضخم الصفقات التي عقدت في تاريخ أمازون، ويرجع ذلك إلى أن أمازون تفكر جديا في غزو سوق الشرق الأوسط التي ليس لها فيها استثمارات قوية تذكر.

هذا ويعتبر متجر سوق أحد أهم مراكز التجارة الإلكترونية بالمنطقة إذ أن المتجر يبيع  أزيد من 1.5 مليون منتج عبر الإنترنت للعملاء في دولة الإمارات العربية المتحدة ومصر والمملكة العربية السعودية وفقا لموقعه الرسمي، ويعتبره الكثيرون أمازون الشرق الأوسط.
إرسال تعليق