75% من مستخدمي الأنترنت سيكونون من منصات الموبايل بحلول سنة 2017

إعلان على الحواسيب

إعلان على الهواتف فقط

موضوع




في تقرير نشر على رويترز، تقول وكالة زينيث (Zenith) أن 75% من مستخدمي الأنترنت بحلول سنة 2017 سيكونون من الموبايل (هواتف ذكية، لوحات إلكترونية..) وذلك بزيادة طفيفة عن العام الحالي، حيث أن عدد المستعملين الذين يلجون الشبكة من على المنصات المحمولة في تزايد على مدى الأربع سنوات الأخيرة.

سبق وأن توقعت الوكالة في تقرير لها يوم الخميس الماضي أن 71% من استهلاك الأنترنت سيكون من منصات الموبايل لسنة 2016.

كما أن 60% من اجمالي الإنفاق بالدولار على الإعلانات سيأتي من إعلانات الموبايل بحلول سنة 2018. ما يعني أن اجمالي الإنفاق على إعلانات الموبايل لسنة 2018 قد يصل إلى 134 مليار دولار متجاوزا بذلك اجمالي الانفاق على الصحف، المجلات، السينما، واعلانات الهواء الطلق مجتمعة.

والملاحظ حاليا أنه يحدث تدفق كبير للدولارات من قطاع الإعلان التلفزي إلى عالم التكنلوجيا حيث يتسارع المعلنين نحو غوغل وفيسبوك أو سنابشات للحصول على زبناء مستهدفين بشكل أكبر.

ويقول سكوت سينجر وهو خبير في مجال الاستشارات الاعلانية : 
في أربع سنوات، تم الانتقال من 40% إلى 70% من اجمالي استخدام الأنترنت من على الموبايل

وأضاف أن هذا التوجه نحو الموبايل هو الذي يقود إلى انتقال ملايين الدولارات المخصصة للإعلان إلى الصفقات الإعلانية النقالة وإذكاء مجال الاتصالات ووسائل الإعلام .
إرسال تعليق