هذه هي خسائر سامسونغ بعد سحب هواتف غالاكسي نوت 7 من الأسواق

إعلان على الحواسيب

إعلان على الهواتف فقط

موضوع


هذه هي خسائر سامسونغ بعد سحب هواتف غالاكسي نوت 7 من الأسواق
ما زالت تفاعلات قضية وقف شركة سامسونغ لمبيعات هواتف غالاكسي نوت 7 و سحبها من الأسواق متواصلة، حيث ركزت الكثير من وسائل الإعلام المختصة على الخسائر الاقتصادية و المالية الكبيرة التي ستتكبدها الشركة في الفترة القادمة بسبب هذا المشكل غير المتوقع.

و على بعد أقل من يومين على إطلاق آبل لهاتفها الذكي الجديد آيفون 7 فإن سامسونغ العدو اللدود ما زالت تحت وقع صدمة حوادث الانفجارات المتتالية لهواتفها الجديدة من طراز غالاكسي نوت 7 بسبب مشاكل على مستوى البطارية، و هو ما دفعها لاتخاذ قرار مؤلم بضرورة وقف المبيعات و سحب جميع النسخ التي تم طرحها في الأسواق العالمية و التي تناهز 2.5 مليون وحدة من هذا الهاتف الجديد.

و حسب وكالة بلومبرغ الاقتصادية فإن خسائر الشركة الكورية الجنوبية سامسونغ المباشرة من وراء هذا القرار تصل في الوقت الحالي إلى ما يزيد عن مليار دولار، لكن الخسائر المعنوية و التي تهم صورة الشركة و منتوجاتها ستكون أكبر بكثير، خصوصا بعد أن خرجت سامسونغ للتو من حرب براءات الاختراع التي أضرت بسمعتها كثيرا، و قد كان ينظر لهاتف غالاكسي نوت 7 على أنه الهاتف الذي سيعيد تألق الشركة خصوصا بعد الأراء الإيجابية للمستخدمين بعد تقديمه بشكل رسمي، إلا أن الحدث الأخير قد يكون دمر كل ما بنته سامسونغ في الآونة الأخيرة.


إرسال تعليق