خسائر سامسونغ بعد مشكلة غالاكسي نوت 7 تبلغ مستويات قياسية

إعلان على الحواسيب

إعلان على الهواتف فقط

موضوع


خسائر سامسونغ بعد مشكلة غالاكسي نوت 7 تبلغ مستويات قياسية
ما زالت تفاعلات قضية "فضيحة" هاتف سامسونغ الجديد غالاكسي نوت 7 تتفاعل، و يبدو أن خسائر الشركة الكورية الجنوبية لن تتوقف قريبا، بل إنها وصلت إلى أرقام قياسية، فبعد أن تحدثت التقارير الإعلامية في الأيام الأولى أن الخسائر تجاوزت مليار دولار فإن تقارير حديثة أشارت إلى أن الرقم تجاوز هذا السقف بكثير.

و بعد أن تلقت سامسونغ ضربة موجعة في الفترة الأخيرة بعد قرار عدد كبير من شركات الطيران العالمية بمنع مستخدمي هواتف سامسونغ غالاكسي نوت 7 من الولوج إلى الطائرات مخافة تعرض الهواتف للانفجار أو الاحتراق ما أثر كثيرا على سمعة الشركة، فإن الخسائر المالية تبقى هي الأهم حيث تجاوزت بكثير رقم مليار دولار الذي أعلن عنه في السابق.

موقع "BFM Business" الاقتصادي الفرنسي أشار في تقرير له مساء أمس أن خسائر الشركة الكورية الجنوبية سامسونغ بسبب هاتفها الجديد غالاكسي نوت 7 في أيام قليلة بلغت 25 مليار دولار، حيث انخفض ثمن سهم الشركة في البورصة منذ 23 غشت و إلى غاية 13 سبتمبر الجاري من 252 دولارإلى 219 دولار فقط.

و رغم ذلك فإن المحللين الاقتصاديين يشيرون إلى أن سامسونغ ستظل متماسكة و أن الأزمة الحالية لن تتسبب في انهيارها رغم الخسائر المادية و المعنوية التي لحقت بصورتها، فيما تشير مصادر صحفية إلى أن الشركة ستراهن ابتداءا من الآن على هاتفها المقبل غالاكسي S8 الذي من المنتظر أن تطلقه بداية العام القادم.


إرسال تعليق