جوجل تعلق على الاتهامات بحذف إسم فلسطين من تطبيقها للخرائط

إعلان على الحواسيب

إعلان على الهواتف فقط

موضوع


جوجل تعلق على الاتهامات بحذف إسم فلسطين من تطبيقها للخرائط
انتشرت خلال الأيام الماضية اتهامات مباشرة لشركة جوجل من طرف منظمات و هيئات متضامنة مع قضية الشعب الفلسطيني تتهم فيها الشركة بتعمد حذف إسم دولة "فلسطين" من خدمة الخرائط الخاصة بها "جوجل مابس" و الإبقاء فقط على إسم دولة الكيان الصهيوني "إسرائيل"، و هو الأمر الذي دفع جوجل للدفاع عن نفسها و تفديم توضيحات بهذا الشأن.

و كان الخبر حول قرار جوجل حذف إسم دولة فلسطين من خدمتها للخرائط قد نال الكثير من الاهتمام نهاية الشهر الماضي و لقي تعاطفا كبيرا من طرف مستخدمي الشبكة العنكبوتية من جميع أنحاء العالم بالإضافة إلى الهيئات و المنظمات الداعمة لحقوق الشعب الفلسطيني الشيء الذي دفع إلى إنشاء هاشتاغ #Palestine_Is_Here و عدد من العرائض الإلكترونية.


جوجل من جانبها نفت هذه الإتهامات و قالت بأنه لم يسبق لها أن اعتمدت تسمية "فلسطين" أو "الأراضي الفلسطينية" على خدمتها للخرائط، و أنها تعتمد على تسمية مناطق سيطرة السلطات الفلسطينية في "الضفة الغربية" و "قطاع غزة" و تقوم بتحديد ذلك عبر خط متقطع للتدليل على أن الحدود غير معترف بها دوليا، و أشارت "إليزابيث دافيدوف" الناطقة باسم جوجل أنه وقع خطأ تسبب في اختفاء تسميتي "الضفة الغربية" و "قطاع غزة" و هو ما تم إصلاحه على الفور حسب المتحدثة.


إرسال تعليق