تعرف اكثر على طائرة aquila التي يحلم مارك زوكربيرج ايصال الانترنت بها للعالم

إعلان على الحواسيب

إعلان على الهواتف فقط

موضوع


  لعل طموح مارك زوكربيرغ مؤسس شبكة فيسبوك و رئيسها التنفيذي لم يقف عند تأسيسه لأكبر شبكة اجتماعية في العالم بل هو أكبر بكثير.فبعد إنضمام فيسبوك لمنظمة internet.org سنة 2013 - التي تسعى لإيصال الأنترنيت للعالم كافة،وتحسين الخدمة والتقليل من تكلفتها في المناطق التي تصل لها - وعدت شركة فيسبوك في سنة 2014  أنها ستوصل الأنترنيت لكل سكان العالم.ومن الوسائل التي تعمل على تطويرها الشركة، هي الطائرات بدون طيار والتي أطلقت عليها اسم aquila.

فماهي مواصفات هذه الطائرة؟ وما هي التقنية التي ستعتمدها لإيصال الأنترنيت؟
تتميز الطائرة Aquila  بحجم أجنحتها الهائل (141 قدم ) والتي تفوق طول طائرة نقل الركاب boeing 747  ( 113 قدم ) وبدون ذيل، مزودة بخلايا للطاقة الشمسية وأربع محركات عالية الكفاءة ،مما يسمح لها بالتحليق بأقل مجهود مستنزفة طاقة قليلة جدا (حوالي 2000 واط ) وهي الطاقة اللازمة لتشغيل ثلاث مصصفات للشعر،مصنوعة من ألياف الكربون وتزن حوالي 900 رطل ،والهدف هو جعلها تحلق ل90 يوم متتابعة كأقل مدة على ارتفاع يتجاوز ستين ألف قدم وهي أقرب للأرض من القمر الصناعي مما يمكنها من إعطاء إشارة أقوى.


ما هي التقنية التي ستعتمدها لإيصال الأنترنيت؟
من أجل إيصال الانترنيت عن طريق الطائرة aquila سيتم استخدام تكنولوجيا الليزر وهي أشعة تحت حمراء غير مرئية تومض لمليارات المرات في الثانية بشكل مستمر، وهي نفس سرعة نقل البيانات بالألياف الضوئية.
كما أن دقة هذه الأشعة بإمكانها أن تصيب هدف بحجم قطعة نقدية صغير من على مسافة تفوق 10 أميال.
والهدف أن تقوم الطائرة بخلق اتصالات على محيط دائرة نصف قطرها 50 كيلومتر لمدة لا تقل عن 90 يوم لنقل الإشارة للناس في المنطقة المستهدفة.هذه الاشارة سيتم ارسالها لأبراج صغيرة ستقوم بتحويلها لشبكة wi-fi  أو شبكة LTE التي يمكن للناس استقبالها على أجهزتهم.

ومن أجل إنجاح المشروع تعتمد شركة فيسبوك على مهندسين واختصاصيي فيزياء وديناميكية الهوائية ومبرمجين  يعتبرون من النخبة في مجال تخصصهم ومنهم من سبق له العمل مع وكالة الفضاء الأمريكية NASA، وبعضهم الآخر في شركات مثل         Ascenta التي تعد من أكبر الشركات وأشهرها في مجال صنع الطائرات التي تشتغل بالطاقة الشمسية.
وقد خضعت aquilqa لأولى الاختبارات يوم 21 يوليوز 2016 بمدينة يوما ولاية أريزونا،حيث كان هدف الاختبار أن تقلع بشكل آمن ثم تحلق وتبقى ثابتة في الهواء لمدة 30 دقيقة، لكن النتائج كانت ناجحة أكثر مما توقع الكل فقرر الفريق تركها محلقة لمدة 96 دقيقة.

فهل تنجح مساعي فيسبوك لانجاح هذا المشروع ؟

الموضوع من طرف : Yassine Radi
ضمن مسابقة المحترف لأفضل تدوينة لسنة 2016

إرسال تعليق