تعرف على مختلف الطرق التي يعتمد عليها المطورين و المبرمجين للتطبيقات والألعاب لربح آلاف الدولارات !!

إعلان على الحواسيب

إعلان على الهواتف فقط

موضوع


من المفرح حقا إنتشار ثقافة الربح من الإنترنيت في عالمنا العربي وإعتماد العديد من الشباب على الإنترنيت كمصدر أساسي لسد جميع إحتياجاته المادية بل والوصول إلى مرحلة الثراء النسبي  , لكن من المؤسف صراحة إحتكار العديد من الأشخاص للطرق التي يعتمدون عليها في الربح من الإنترنيت بل ومن المؤسف أيضا سعيهم المتواصل لكبث وإفشال أي محاولة لنشر هذه الطرق وذالك عن طريق مهاجمة الأشخاص الذي يحاولون نشرها للعموم ولعل المضايقات التي يتعرض لها الأخ رغيب أمين من طرف بعض ضعاف النقوس أقوى دليل على كلامي هذا  , فمجالات الربح من الإنترنيت أصبح كثيرة  ومتنوعة و تسع الكل وخصوصا في عالمنا العربي , و هناك مجالات تعرف منافسة محتمدة والربح منها يكون نوعا ما صعب ويحتاج إلى صبر ونفس طويل ,  وفي المقابل هنا منافسات لازال عدد كبير لا يعرف حتى بوجودها , وفي هذه المقالة سوف أسرد وإياكم مختلف الطرق التي يعتمد عليها المبرمجون و مطورون التطبيقات و الألعاب الخاصة بالهواتف الذكية في تحقيق الربح , وعندما اقول الربح فأنا لا أقصد ربح السنتات أو الدولارات , بل أقصد ربح مبالغ مهمة تقدر  بآلاف الدولارات .

     1  وضع الإعلانات في التطبيق عبر شركة وسيطة ( Admob)

تقريبا هذه الطريقة هي اأكتر إنتشارا بين مطوري و مبرمجي التطبيقات و الألعاب و خصوصا المبتدئين منهم , حيت يقومون بالإعتماد على شركة Admob الشهيرة في هذا المجال و التابعة لشركة جووجل , و يتمكنون فعلا من تحقيق مبالغ رائعة تتوازي و مستوى العمل الذي به , وذالك عن طريق وضع الإعلانات في التطبيقات و الألعاب الخاصة بهم .  وغالبا ما تجد الأشخاص الذين يعتمدون على أل Riskin  أي التطبيقات المعدل عليها و التي لا تحتاج لخبرة في البرمجة أو التصميم ,هم الذي يعملون بهذه الطريقة , كون أن تطبيقاتهم تكون محدودة الإمكانيات وغير إحترافية ,لكن هذه ليس قاعدة يمكن إسقاطها على جميع التطبيقات و الألعاب !

     2  الربح من بيع التطبيق مباشرة !

طبعا , إذا كت تود الإعتماد على هذه الطريقة فيجب أن يكون تطبيقك بفكرة مبتكرة لا مثيل لها , وذالك لكي تتير إنتباه الشركات الكبرى التي لا تفوت فرصة الإستحواذ على جميع التطبيقات التي تلقى رواجا و نجاحا بين المستخدمين , ولعل بيع تطبيق واتساب لشركة فيسبوك خير متال على هذه العملية حيت تم بيعه بما يزيد عن 19 مليار دولار , مبلغ  خرافي بالتأكيد لكن هنالك العديد من العوامل التي جعلت تطبيق الترسال الفوري هذا  يستحق كل هذا المبلغ وعلى رأس هذه العوامل نجد  الفكرة المبتكرة و الغير مسبوقة التي ينبني عليها التطبيق بالإظافة إلى العدد الهائل من  مستخدمي التطبيق !!

     3  جعل التطبيق مدفوع !!

هي طريقة يمكن إعتبارها نسبيا فاشلة وخصوصا في العالم العربي  الذي مازال يعاني الأمرين فيما يتعلق بطرق و إمكانيات الدفع عبر الإنترنيت , لكن هذه الطريقة أتبتت نجاعتها ونجاحها في الدول الغربية الإستهلاكية , وهناك فعلا من حقق مبالغ كبيرة بالإعتماد فقط على هذه الطريقة  , وغالبا ما تكون الألعاب هي على رأس قائمة التطبيقات التي المدفوعة . لذالك إذا كنت تود إنشاء تطبيق أو لعبة تجعلها مدغوعة فمن المستحسن أن تقوم بإستهداف الدول الغربية , و أن تكون فكرته مثيرة للإهتمام و تستحق عناء الشراء .

     4  بيع النقاط داخل التطبيق .

طريقة ذكية  أخرى و مبتكرة وحديثة العهد للربح من التطبيقات وألعاب الموبايل , تعتمد عليها كبار شركات صناعة الإلعاب و التطبيقات الموبايل لتحقيق ربح إضافي من منتوجاتها ,  وأظن انك فعلا  قد سبق لك وأن فكرت في شراء بعض النقاط في إحدى الألعاب أو التطبيقات وذالك حتى تتمكن من تخطى بعض المراحل في هذه اللعبة بشكل أسرع , لكن يظل مشكل الدفع هو العائق أما نجاح هذه العملية , ولذالك فمتل هذه الألعاب تحاول إستهداف الدول الغربية بشكل أكبر !

     5  الربح من عروض CPA المتواجدة في التطبيق !

لاشك أنه قد سبق وأن طُلِب منك إكمال بعض المهام  أتناء لعبك لأحد الألعاب و ذالك قصد الحصول على بعض النقاط التي لم تستطع شراءها , وهذه المهام أوعروض CPA  كما يسميها المحترفين في هذا المجال لها أشكال متعددة , أهمها ذالك الذي يطلب منك تحميل تطبيق أو لعبة ما على هاتفك و الإحتفاظ به لأطول مدة ممكنة  للحصول على أكبر عدد من النقاط التي يمكن إستخدامها للمضي قدما في اللعبة التي تلعبها , أو حتى قد يطلب منك  أحيانا التحميل و التتبيث و إدخال معلومات بطاقتك الإئتمانية في التطبيق أو اللعبة التي قمت بتحميلها . وللإشارة ف CPA هي إختصار لعبارة Cost Per Action والتي تعني الربح مقابل إجراء أكشن أو عمل ما من طرف الزائر وهذا بشكل عام , لكن في  سياق كلامنا فهي تعني ربح النقاط مقابل في التطبيق مقابل إكمال بعض المهام , وطبعا الرابح  الفعلي الأكبر يكون صاحب التطبيق أو اللعبة وليس أنت !!

إذن كانت هذه اهم الطرق و الكيفيات التي يعتمد عليها المطورون أو مبرمجو الألعاب و التطبيقات لتحقيق أرباح خيالية , و في الواقع هناك العديد من الطرق التي تمكنك من بدأ مسيرتك في الربح من نشر التطبيقات و الألعاب دون أن تكون لك خبرة في البرمجة , وقد تطرقنا في مدونة المحترف للعديد منها, لكن ما يجب أن تعلمه هو أن هذا المجال يحتاج منك الكثير من الوقت و الجهد و الصبر كذالك حتى تحقيق النجاح المرجو منه , واختم مقالي هذا يالسؤال التالي ,, ما الذي ينقصك أنت لتبدأ الربح من خلال الخوض في مجال صناعة التطبيقات و الألعاب ؟ هل الإمكانيات أم المهارات أم الوقت أم المعرفة الكافية بهذا المجال أم مذا بالضبط ؟؟ 

إرسال تعليق