جولة داخل أكبر منجم تعدين البيتكوين في أيسلندا، حيث يتم كسب آلاف الدولارات يوميا

إعلان على الحواسيب

إعلان على الهواتف فقط

موضوع


التعدين هو العمود الفقري للبيتكوين. وهذه هي العملية التي يتم من خلالها انشاء بيتكوين جديد؛هذه العملية طبعا تحتاج إلى قدرة حاسوبية من اجل ان تنجح ، وهذا يتطلب بطبيعة الحال الاستثمار في حواسيب خاصة  بعملية تعدين البيتكوين. وفي هذه المقالة سنأخذ جولة سريعة في احد اكبر (مناجم) تعدين هذه العملة الافتراضية .
جولة داخل أكبر منجم تعدين البيتكوين في أيسلندا، حيث يتم كسب آلاف الدولارات يوميا

هذه الصورلمركز تعدين البتكوين يعود لشركة تنشط في هذا المجال ، هذا المكان مزود بالعديد من الأجهزة التي تعمل في السحابة والتي يتم تأجيرها للأخرين .

من الممكن تقنيا تعدين البتكوين على جهاز الكمبيوتر الخاص بك ، ولكنها ليست عملية مربحة.

الشركة بدأت عملياتها في البوسنة والصين، ومعظم عملياتها حاليا في أيسلندا.

طبعا تم اختيار أيسلندا لثلاثة أسباب مهمة للغاية بالنسبة التعدين : الطاقة الرخيصة وصبيب انترنت عالي ومناخ بارد

الطقس مهم جدا. أجهزة التعدين تولد كمية هائلة من الحرارة وتستخدم كميات هائلة من الطاقة. إذا كنت تستطيع توفير تكاليف التبريد فهذا تعني مزيد من الأرباح !

الكهرباء كذلك عنصر مهم جدا في هذه العملية ، سترينج وهو احد العاملين في هذه الشركة يقول ان  تكاليف بيتكوين واحد حاليا حوالي 60 دولار ، للإشارة، بيتكوين واحد حاليا قيمته 431$.


ولكن عندما نأخذ بعين الاعتبار الأجهزة، وتكاليف الإنتاج، والموارد البشرية،  وغيرها من التكاليف الاخر ، فإن 10% هي قيمة تكلفة بيتكوين بالمقارنة بسعره .

سترينج يقول ان معظم الشركات العاملة في هذا المجال لا تملك مراكزها الخاصة فهي فقط تقوم بالتقاط الصور من شركات أخرى، ثم يتظاهرون بانهم أصحاب تلك الاجهزة .

 ستيفان شندلر : "العمل داخل منجم بيتكوين أمر فظيع للغاية."

يقول ستيفان ان العمل هنا صعب للغاية فأنت هنا كأنك تستمع إلى طائرات من دون توقف ، كما ان الحرارة هي عامل آخر فقد تصل إلى 40-50 درجة مئوية. 

وهنا فيديو عن انشاء الشركة منجم جديد في آيسلندا. وتمتلك الشركة العديد من الموظفين بدوام كامل، بما في ذلك المتخصصين الكهربائيين.

إرسال تعليق