"انتل" تعلن عن إطلاق الجيل السادس من معالجاتها في المغرب

إعلان على الحواسيب

إعلان على الهواتف فقط

موضوع


تابعت مدونة المحترف عن كثب حدث إعلان إطلاق شركة Intel للجيل السادس من معالجات Intel®Core™ في المغرب، هذه المعالجات التي توفر أداء عالي وغير مسبوق بإمتيازات أفضل من أي وقت مضى.

و تعتبر معالجات الجيل السادس من أفضل المعالجات التي انتجتها "انتل" على الإطلاق، فهي تمتلك القدرة على بدء الإشتغال في أقل من ثانية و تتيح بدء تشغيل الأجهزة في وقت أسرع و توفر بفضل تقنية تصنيعها بمقياس 14 نانومتر أداءاً عاليا و مضاعفا بمرتين، و عمر بطارية أكبر بثلاث مرات مقارنة مع غالبية الحواسيب التي يعمل بها المستخدمون حاليا.


و استعرضت "انتل" أقوى تقنيات عرض الرسوميات، حيث توفر معالجات الجيل السادس Intel®Core™ أداء رسوميات أفضل بـ 30 مرة توفر تجربة ألعاب ممتعة ومشاهدة و تحرير الفيديو بأسرع أداء وجودة 4K.

و قالت "إنتل" أنه يوجد حاليا أزيد من 500 مليون حاسوب حول العالم تتعدى أعمارها 5 سنوات وتعتبر بطيئة و توفر أداء ضعيف جدا مقارنة مع أحدث تقنيات المعالجات الموجودة حالياً في الأجهزة الجديدة التي تعمل بمعالجات الجيل السادس، كما أنها تزن نصف وزن الأجهزة التي يفوق أعمارها خمس سنوات.

و قال "Karim Bibi Triki" المدير العام لمجموعة "انتل"  في شمال وشرق أفريقيا، أن معالجات الجيل السادس توفر أعلى مستويات الأمان و الحماية و توفر تجربة جديدة لتسجيل الدخول إلى الجهاز عن طريق التعرف على "ملامح الوجه" كأفضل و أسهل و أقوى سبل إستخدام الحاسب بأمان أكبر، و تم استعراض هذه التقنية عبر تجربة ميزة Windows Hello من مايكروسوفت على حواسيب إحترافية تعمل بمعالجات الجيل السادس من أنتل ونظام ويندوز 10، حيث تتم العملية بسرعة ومستوى أمان كبير دون استخدام وسائل تسجيل الدخول المعقدة مثل كلمات السر النصية أو غيرها.

و توفر الأجهزة الجديدة المزودة بمعالجات الجيل السادس و العاملة بتقنية كاميرا "انتل" التفاعلية RealSense™Camera للمستخدم من تسجيل الدخول إلى الأجهزة و المواقع الإلكترونية التي توفر خاصية التعرف على الوجه وباستخدام تقنية True Key™، فضلا عن توفيرها لتجارب تفاعلية مثل إلتقاط صور ذاتية ثلاثية الابعاد ومشاركتها مع الاصدقاء، و توفر أيضا هذه الأجهزة سرعة تنقية الصورة بنسبة 45% أكثر مع تقنية Intel®Speed Shift الجديدة.

و استعرضت انتل أجهزة بمواصفات عالية تجمع بين حاسب لوحي و حاسوب محمول تعتبر أجهزة تفاعلية وإحترافية 2 في 1، ذات أداء عالي يُقوي ميزة "الذكاء الإصطناعي" و يوفر كفاءة عالية في التواصل مع تطبيقات المساعدات الذكية و التحكم في الاشياء عن بعد باستخدام هذه التقنيات التي ستستفيد منها حصوصا قطاعات التجارة و الصناعة و الطب و الأمن فضلا عن الإستخدامات الشخصية.

كما استعرضت على هذه الأجهزة التي تعمل بأحدث صيحات معالجات "انتل" تقنية Intel®WiDi أو "Pro WiDi" التي تتيح للمستخدم مشاركة المحتوى عبر الحاسوب إلى جهاز التلفاز أو شاشات العرض دون أسلاك و بالتالي تجنب كثرة إشتباك الاسلاك الذي يسبب فوضى و يفقد هذه الأجهزة طابع "الأجهزة الذكية".

و تعتزم "انتل" خلال الثلاث شهور القادمة إستعراض 48 نمودجا من عائلة معالجات الجيل السادس Intel®Core™ المخصصة للشركات وهي معالجات Intel®Iris Graphics™ و Intel®vPro™ إضافة إلى عائلة معالجات Intel Xeon E3-1500M المخصصة لمحطات العمل، كما أن مجموعة واسعة من هذه المعالجات تتوفر حاليا و سيتم إستعراضها و إطلاقها خلال الشهور القليلة القادمة.

إرسال تعليق